السنن والأعمال المستحبة في عيد الفطر – كل عام وأنتم بخير

السنن والأعمال المستحبة في عيد الفطر
السنن والأعمال المستحبة في عيد الفطر
منوعات –  صوت ألمانيا/غداعيد الفطر المبارك ونسأل الله أن يتقبل منا ومنكم الصلاة والصيام والقيام وسائر الطاعات ، وأن يعيد شهر رمضان المبارك علينا وعليكم ونحن في أتم الصحة والعافية وقد تبدل وضع المسلمين لأحسن حال ونقدم لكم في هذا الموضوع بعض الأمور عن العيد يجب أن تكونوا على علم بها
أولها أن صلاة العيد للرجال تعتبر فرض كفاية وبعض الآراء ذهبت إلى أنها فرض عين كصلاة الجمعة لذلك يفضل أن تقوم بحضورها وأن لا تتخلف عنها ويسن حضورها للنساء أيضاً ، شرط السترة وعدم التبرج وتسقط صلاة العيد عن المسافر إلا إن كان في دولة تقام فيها الصلاة عندها يلزمه أن يصلي مع أهل المكان ولا تقضى صلاة العيد إن فاتت وليس هناك صيغة مشروعة في التهنئة بالعيد فأي صيغة تدل على التهاني والتبريكات في العيد بين المسلمين فهي صيغة مشروعة
أما عن آداب العيد
فيستحب التكبير وأكل عدد وتر من التمرات قبل الخروج لصلاة العيد
وكذلك لبس أحسن الثياب للذهاب لصلاة العيد
وهذا ما يفعل الكثيرين عكسه فهم يلبسون ثياب العيد بعد العودة من الصلاة وهذا خطأ ولبس أحسن الثياب متعلق بالرجال
ولا تنسى تهنئة الناس بالعيد
ويستحب العودة من صلاة العيد من طريق مختلف عن الطريق الذي ذهبت من خلاله
وكذلك لا تنسى الاغتسال قبل الذهاب لصلاة العيد
ويسن أن يذهب لصلاة العيد على الاقدام إلا إذا كان الأمر يتطلب ركوباً
وفيما يتعلق صلاة عيد الفطر فنعيد التأكيد على أنه يسن أكل عدد تمرات ” وتر ” قبل الذهاب للصلاة
وتكره صلاة العيد في المساجد إلا لوجود عذر لأن النبي صلى الله عليه وسلم صلاها في العراء
وأما عن وقت صلاة العيد : وقت صلاة العيد من ارتفاع الشمس قيد رمح إلى الزوال، إلا أنه يسن تقديم صلاة الأضحى وتأخير صلاة الفطر، لما روي أن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم كان يصلي صلاة عيد الأضحى إذا ارتفعت الشمس قيد رمح، وصلاة الفطر إذا ارتفعت قيد رمحين.
وحكم صلاة ركعتين تحية مسجد قبل صلاة العيد فهو جائز إن كانت الصلاة في المسجد وغير مطلوب إن كانت الصلاة في العراء
وصلاة العين ليس لها أذان أو إقامة
وتجوز صلاة من اقتصر على تكبيرة الإحرام لأن التكبيرات الأخرى سنة
وإذا فاتتك ركعة فمن الأفضل أن تأت بها مع تكبيراتها
وأما عن صفة صلاة العيد فتكبر تكبيرة الإحرام ثم تليها ست تكبيرات في الركعة الأولى ويستحسن أن يقرأ الإمام سورة  ” الأعلى ” أو ” ق ”
وفي الركعة الثانية يقوم الإمام مكبراً ويكبر بعدها خمس تكبيرات و إن قرأ الإمام في الركعة الأولى سورة الأعلى يقرأ سورة الغاشية وإن قرأ الإمام في الركعة الأولى سورة ” ق ” يقرأ سورة ” اقتربت الساعة وانشق القمر ”
وأما ما يقال بين التكبيرة والتكبيرة ليس في ذلك ذكر محدود معين بل يحمد الله ويثني عليه، ويصلي على النبي صلى الله عليه وسلم على أي صفة شاء، وإن تركه فلا بأس لأنه مستحب.
وإذا دخلت مع الإمام في أثناء التكبيرات فكبر للإحرام أولا ثم تابع الإمام فيما بقي ويسقط عنك ما مضى
يعدّ عيد الفطر أحد الأعياد التي شرعها الله سبحانه وتعالى للأمة الإسلاميّة، وسمّي عيد الفطر بهذا الاسم لأنه يأتي بعد شهر رمضان المبارك، أو شهر الصوم، حيث يحتفل المسلمون بعيد الفطر أو إفطارهم بعد إتمامهم فريضة الصيام، ويكون في اليوم الأول من شهر شوال، ولا يجوز الصيام في أول أيام عيد الفطر، إنما يجوز إخراج صدقة أو زكاة الفطر، ويكون ذلك في أول يوم من أيام العيد وهو آخر وقت لإخراجها، وكان أول احتفال بعيد الفطر في السنة الثانية للهجرة، وهناك عدد من الأعمال المستحبة في عيد الفطر منها ما هو سنة عن الرسول الكريم، ومنها ما تعارف الناس عليه من العادات الحسنة. سنن عيد الفطر الاغتسال وهو سنة مؤكدة، بحيث يجب على الرجل المسلم والمرأة المسلمة الاغتسال قبل طلوع الفجر. التكبير، ويبدأ التكبير في ليلة عيد الفطر في المساجد وفي المنازل، ويقول المسلمون أثناء التكبير: “الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، والله أكبر الله أكبر ولله الحمد”. الإفطار قبل الذهاب لصلاة العيد، بحيث يستحب للمسلم تناول فطوره، كتناول حبات من التمر أو الطعام قبل الخروج لصلاة عيد الفطر. اللباس الجميل عند الذهاب للمساجد. صلة الرحم. صلاة عيد الفطر حكمها سنة مؤكدة، وتؤدّى من دون أذان أو إقامة، وتبدأ صلاة عيد الفطر بعد شروق الشمس بثلث ساعة تقريباً، ويمكن أداء الصلاة فرداً أو مع الجماعة، وتتكون صلاة عيد الفطر من ركعتين، يُكبّر في الركعة الأولى سبع تكبيرات إلا تكبيرة الإحرام تُرفع اليدان فيها، أمّا الركعة الثانية فيُكبر فيها خمس تكبيرات إلّا تكبيرة القيام. طرق المعايدة في عيد الفطر من المحبب المعايدة بين الناس بقول (تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال) اتباعاً لأخلاق الصحابة، ولأن العيد تكريماً من الله لعباده المسلمين لإتمامهم فريضة الصوم، بحيث تكون مثل هذه المعايدة كدعوة بين المسلمين ليتقبل الله منهم الصوم والصلاة والقيام. كما يمكن المعايدة بقول كل عام وأنتم بخير، أو عيدكم مبارك، أو عساكم من عواده وهي المعايدة المتعارف عليها في الدول العربية، وغيرها من العبارات التي تدل على المعايدة والفرح بقدوم عيد الفطر السعيد. عادات عيد الفطر ارتداء الملابس النظيفة والجديدة والتطيب بالعطور. تجهيز الحلويات، كالسكريات وكعك العيد (المعمول)، وتحضير القهوة العربية. تزيين الجوامع والشوارع والبيوت، بالزينة الجميلة والملونة والأضواء. نسيان الخلافات، ونشر روح العيد والفرح بين الناس. صلة الرحم، بزيارة الأقارب والجيران، وتبادل التهنئة بالعيد معهم. توزيع الحلويات على الصغار والكبار بعد صلاة العيد. معايدة الأطفال بالمال أو توزيع الألعاب عليهم، لزيادة الشعور بالسرور والفرحة والبهجة بالعيد….المزيد 
Editor
Karem Ramzy

Karem.Ramzy@outlook.com

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

اضغط على الروابط للوصول الى : مواقيت الصلاة في جميع مقاطعات ومدن ألمانيا//////الصفحة الرسمية لأخبار ألمانيا بالفيسبوك ///منح دراسية مجانية ////روابط الهجرة واللجوء لكندا////// فرصة العمل في ألمانيا ///// خدمة المستشار القانوني ////لم الشمل//// السفر واللجوء والهجرة لنيوزيلندا واستراليا///// الهجرة واللجوء لألمانيا /////أخبار الرياضة ////فرص الهجرة واللجوء والعمل بالسويد

البث المباشر والحي لأسعار العملات في ألمانيا لحظة بلحظة -اضغط هنا - التحديث كل ثانية

You may also like...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *