التهديد الإرهابي المستمر الذي تواجهه ألمانيا عامة والعاصمة برلين خاصة ✅

برلين –  صوت ألمانيا/كتب خالد عبد الكريم/ تعتزم القوات الخاصة بالشرطة الاتحادية في ألمانيا زيادة قوامها بمقدار الثلث لمواجهة «التهديدات الإرهابية المحتملة» في العاصمة برلين.
وقال قائد القوات الخاصة يرومه فوكس، في تصريح إنه من المخطط زيادة قوام القوات الخاصة مع تأسيس مقر ثان لها في حي «شباندو» برلين خلال الأشهر المقبلة، معتبرا أن هذا الأمر الذي لم يتخذ بشأنه قرار رسمي إلى حد الآن، يعتبرا تحديا كبيرا.
وأوضح فوكس أن السبب الرئيس وراء نية تأسيس مقر ثان للقوات الخاصة «هو التهديد الإرهابي المستمر الذي تواجهه ألمانيا عامة والعاصمة برلين خاصة».
يشار إلى أن العاصمة الألمانية برلين شهدت في التاسع عشر من ديسمبر 2016 حادث دهس بواسطة شاحنة استهدف المشاركين في سوق عيد الميلاد ما أسفر عن سقوط عدد من القتلى والجرحى.
من جهة أخرى، كشف استطلاع حديث أن أغلب المواطنين الألمان يعتبرون تشكيل ائتلاف موسع مجددا بين الاتحاد المسيحي بزعامة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والحزب الاشتراكي الديمقراطي بمثابة تحالف طارئ فحسب دون أية رؤى.
وبحسب الاستطلاع الذي أجراه معهد «فورزا» لقياس مؤشرات الرأي لصالح مجموعة «أر تي إل» الإعلامية الألمانية وتم نشره أمس، قال 90 بالمائة من المشاركين في الاستطلاع أن تشكيل نسخة جديدة من الائتلاف الحاكم الموسع بين المحافظين والاشتراكيين يعد تحالف مصلحة؛ لأن لا يمكن إتمام أية تشكيلات أخرى لحكومة اتحادية حاليا.
يذكر أن قادة التحالف المسيحي والحزب الاشتراكي الديمقراطي تفاهموا يوم الجمعة الماضي على الملامح الأساسية لتعاون حكومي محتمل.
وأظهر الاستطلاع أن 8 بالمائة فقط هم من يتوقعون أن تحدث انطلاقة وتجديد للمجتمع من جانب طرفي هذا الائتلاف المحتمل في ألمانيا حاليا بين المحافظين والاشتراكيين.
وعلى الرغم من ذلك أعرب 45 بالمائة من الذين شملهم الاستطلاع عن تأييدهم لتشكيل ائتلاف حاكم موسع مجددا بين المحافظين والاشتراكيين، فيما أيد 26 بالمائة إجراء انتخابات جديدة، وأيد 25 بالمائة تشكيل حكومة أقلية.
وبحسب الاستطلاع، لا يرى سوى 16 بالمائة فقط ممن شملهم الاستطلاع أنه يمكن لائتلاف موسع جديد بين المحافظين والاشتراكيين أن يحكم البلاد على نحو أفضل مما كان عليه الائتلاف الحاكم بينهما خلال الأربعة أعوام الماضية.
وفي الوقت ذاته أعرب 16 بالمائة عن توقعاتهم بأنه من الممكن أن يقوم اتحاد ميركل والاشتراكيون الديمقراطيون بأشياء أسوأ في المستقبل.
ويفترض 68 بالمائة من المشاركين في الاستطلاع أن حكومة ميركل الجديدة سوف تعمل على نفس القدر تماما من السوء والجودة التي أظهرتها حتى الآن. وتوقع أغلب الألمان المشاركين في الاستطلاع (59 بالمائة منهم) أنه إذا نشأ بالفعل الائتلاف الحاكم الموسع بين ميركل والاشتراكيين الديمقراطيين، فإنه سوف يستمر أربعة أعوام….المزيد

لسرعة الحصول على دعم اشترك في هذه القناة To subscribe to the channel: https://www.youtube.com/channel/UCnTc9gQ7HrZ1NPOlGW-A6LQ?sub_confirmation=1

لمشاهدة جميع فيديوهات ألمانيا الهامة والجديدة على يوتيوب اضغط هنا

Previous post قراراً بتعديل رسوم منح جواز السفر السوري العادي والمستعجل ✅
طعن بسكين Next post جريمة غامضة طعنا بسكين بين لاجئين في ألمانيا ✅