حقائق حول انخفاض وتراجع مهاجمة لاجئي ألمانيا في بيوتهم

برلين - صوت ألمانيا /

 إوتاوا –  صوت كندا/فيما يشبه المؤشر الايجابي قال تقرير أن عدد الهجمات على نزل اللاجئين قد تراجع إلى النصف في عام 2018 مقارنة مع الذي سبقه. لكن التقرير النهائي حول المعطيات الرسمية بهذا الشأن سينشر في نيسان/أبريل المقبل حيث تراجع عدد الهجمات على نزل اللاجئين في ألمانيا إلى النصف، وفق تقرير نشرته صحيفة “نويه أوسنابروكر تسايتونغ” نقلا عن تقرير أولي للمكتب الاتحادي لمكافحة الجريمة. وحسب التقرير فقد تم توثيق 143 اعتداء على نزل اللاجئين في الفترة حتى بداية شهر كانون أول/ديسمبر 2018. فيما بلغ عدد الهجمات على نزل اللاجئين 312 في عام 2017. وأشارت الصحيفة إلى أن المكتب الاتحادي لمكافحة الجريمة سينشر تقريره الرسمي السنوي بهذا الخصوص في شهر نيسان/أبريل المقبل.

لكن المعطيات العامة تشير عموما إلى تراجع واضح في الهجمات على اللاجئين في ألمانيا. فقد شهدت ألمانيا في عام موجة الهجرة الكبيرة وظهور أزمة اللجوء 2015 ما مجموعه 1031 هجوما واعتداء على نزل اللاجئين والمهاجرين. أما في عام 2016 فقد بلغ عدد الهجمات الموجهة ضد اللاجئين على خلفية عنصرية حوالي 995 هجوما، فيما شهد عام 2017 ما مجموعه 312 اعتداء.
أما سبب التراجع في عدد الهجمات العنصرية ضد اللاجئين فيعود بشكل أساسي إلى تراجع أعداد اللاجئين الوافدين الجدد إلى ألمانيا، بالإضافة إلى إغلاق العديد من نزل اللاجئين بسبب قلة الوافدين الجدد.

ويقف خلف كل الهجمات العنصرية تقريبا يمينيون متطرفون. ففي العام الماضي مثلا حمّلت السلطات مسؤولية 140 هجوما من أصل إجمالي 143 هجوما الجماعات اليمينية المتطرفة أو النازيين الجدد.المزيد 

 

….لمن يريد استشارة عاجلة او التواصل مع محامين ومستشارين يمكن التواصل مع خدمة المستشار القانوني  من هنا

 

 

.......المزيد هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت ألمانيا

للحصول على استشارة قانونية عاجلة في شئون الهجرة واللجوء من هنا