فيروس كورونا في المانيا

برلين - صوت ألمانيا /

#المانيا  #كورونا   #فيروس كورونا في ألمانيا    #صوت ألمانيا

في خبر عاجل أعلنت وزارة الصحة الألمانية ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا الجديد في البلاد إلى 4 حالات، وذلك عقب تسجيل 3 حالات جديدة في ولاية “بافاريا”.

ذكرت ذلك قناة “يورونيوز” الأوروبية، دون التطرق إلى المزيد من التفاصيل بهذا الصدد.
يذكر أن فيروس “كورونا” يمكن أن يصيب الحيوانات والبشر، ويسبب مجموعة من الأمراض التي تتراوح بين نزلات البرد الشائعة وأخرى شديدة مثل تلك الناجمة عن المتلازمة التنفسية الحادة (سارس) ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية .

وقد أصيب 3 أشخاص جدد في ولاية بافاريا الألمانية، بفيروس كورونا،، بحسب ما أكده متحدث باسم وزارة الصحة في ميونيخ.

وقال المتحدث إن هؤلاء الأشخاص الـ3 لهم علاقة بصاحب أول حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا الجديد.

وكانت ألمانيا دعت رعاياها إلى تجنّب الرحلات “غير الضرورية” إلى الصين، مع تزايد المخاوف من الانتشار السريع لفيروس كورونا المستجدّ. وتدرس ألمانيا أيضاً إمكانية إجلاء رعاياها من مدينة ووهان الراغبين في ذلك.
وتعمل دول عدة على إجلاء رعاياها من ووهان، فيما أعلنت منغوليا إغلاق حدودها البرية مع الصين منهاً لتفشّي الوباء.

وقتل الفيروس الذي ظهر في مدينة ووهان بوسط الصين أواخر العام الماضي أكثر من 100 شخص إلى الآن، وأصاب أكثر من أربعة آلاف شخص آخرين كما تسبب في تقطع السبل بعشرات الملايين أثناء عطلة رأس السنة القمرية في الصين وأحدث هزة في الأسواق العالمية.
وتأكدت حالات إصابة بالفيروس في ما يربو على عشر دول من اليابان إلى الولايات المتحدة وهي لأشخاص قادمين من ووهان.
وطوقت الصين مدنا بأكملها في إقليم خوبى بوسط البلاد، التي تم اكتشاف الفيروس لأول مرة فيها في كانون أول/ ديسمبر، وذلك في محاولة لاحتواء انتشار المرض. وانتشر الفيروس، الذي ينتمي إلى نفس عائلة الفيروسات المتسببة في ظهور متلازمة الالتهاب الرئوي الحاد (سارس) في عام 2002 ، في 12 دولة على الأقل في أربع قارات.

في سياق متصل، أوصت الصين التي تبذل جهودا شاقة لاحتواء انتشار الوباء مواطنيها بإرجاء خطط سفرهم إلى الخارج. وقالت الإدارة الوطنية للهجرة في بيان “نوصي المقيمين” في الصين القارية “إرجاء موعد رحلاتهم التي لا ضرورة لها”.
وذكرت بأن “خفض التنقلات عبر الحدود يساهم في السيطرة على الوباء”، مؤكدة أنها أعلنت هذه التوصيات “لحماية صحة وسلامة الصينيين والأجانب على حد سواء”.
من جهته، أكد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم على “ثقته في قدرة الصين على
احتواء تفشي فيروس كورونا الجديد”، وفق ما نقلت عنه وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) ا. كما اعتبر المتحدث أنه “لا يؤيد” عملية إجلاء الرعايا الأجانب الموجودين حاليا في الصين، داعيا للهدوء.
الكاتبة
Lina Golestaneh
Lina.Golestaneh@outlook.com

.......المزيد هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت ألمانيا

للحصول على استشارة قانونية عاجلة في شئون الهجرة واللجوء من هنا