انتشار كورونا بين اللاجئين

برلين - صوت ألمانيا /

#كورونا في المانيا    #اصابة اللاجئين بكورونا في المانيا   #انتشار كورونا في المانيا   #علاج كورونا في المانيا   #اماكن انتشار كورونا في المانيا   #اخبار كورونا في المانيا

ارتفاع حالات الوفيات والاصابة بكورونا في المانيا

في تطور سريع لانتشار كورونا في المانيا قالت صحيفة لوكال الألمانية، أنه تم تسجيل 7 آلاف و272 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد فى جميع أنحاء ألمانيا، وفقًا لبيانات من جامعة جونز هوبكنز ومعهد روبرت كوخ، وأضافت الصحيفة على موقعها الإلكترونى أن هناك زيادة بنحو 2700 منذ يوم السبت الماضى عندما تم تسجيل 4525 حالة من ضمنها أكثر من 2700 حالة فى ولاية شمال الراين – وستفاليا الاتحادية فى أقصى غرب ألمانيا وهى الولاية الأكثر سكانًا.

وأشارت الصحيفة، إلى أنه من بين جميع الحالات المؤكدة منذ يناير الماضي، تعافى حوالى 67 شخصًا بينما تم الإبلاغ عن 17 حالة وفاة بسبب الفيروس.

وقررت الحكومة الألمانية الاتحادية وحكومات الولايات أ” منع إقامة الصلوات الجماعية لكل الأديان، وكذلك اللقاءات فى الأندية ورحلات الحافلات.

ونص قرار المنع -الذى تلته المستشارة الألمانية إنجيلا ميركل- على منع التجمعات فى الكنائس والمساجد والمعابد وتجمعات الطوائف الدينية الأخرى.

وأعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية ماريا أدبار -فى وقت سابق- أن هناك بعض الألمان يواجهون صعوبات فى العودة إلى البلاد، خاصة فى تركيا وإندونيسيا والفلبين، مضيفة أن الوزارة تتواصل على نحو مكثف مع شركات الطيران وشركات السياحة لإيجاد حلول لتلك الأزمة.

حالات إصابة بكورونا بين لاجئين في ألمانيا
أعلنت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين رصد عشر حالات إصابة بفيروس كورونا بين لاجئين وطالبي لجوء في ألمانيا.

وقال المتحدث باسم المفوضية أندريه ماهيسيتش خلال إفادة صحفية: “حسب علمنا، هناك عشر حالات مؤكدة في ألمانيا حتى هذا الصباح.. هم إما لاجئون أو طالبو لجوء”. وجرى رصد الحالات في ميونيخ وبرلين وهايدلبرج.

وحث كل الإدارات على مستوى البلاد على معاملة اللاجئين وطالبي اللجوء الذين يصابون بالمرض بنفس معاملة المواطنين الألمان.

إجراءات المانيا للحد من الوباء

دعا المسؤولون الألمان المواطنين إلى البقاء في منازلهم، فيما أعلنت الحكومة مجموعة إجراءات غير مسبوقة لتقييد الحياة العامة لإبطاء انتشار فيروس كورونا.

ودعت المستشارة الألمانية انغيلا ميركل الألمان إلى إلغاء الإجازات داخل البلاد وخارجها، فيما طلب الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير منهم “البقاء في المنازل”.

وحظرت الحكومة التجمعات في الكنائس والمساجد والكنس، وأمرت بإغلاق المتاجر غير الضرورية إضافةً إلى ملاعب الأطفال.

والقيود الواسعة التي تهدف إلى “الحد من التواصل الاجتماعي في الأماكن العامة” ستشمل إغلاق معظم المواقع من المتاحف إلى أحواض السباحة إلى صالات الرياضة.

إلا أن محلات السوبرماركت ومتاجر أخرى لبيع الطعام والصيدليات والمؤسسات المصرفية ومكاتب البريد ستبقى مفتوحة.

وستواصل محلات تصفيف الشعر ومتاجر مواد البناء ومغاسل الملابس عملها، بحسب الحكومة التي قالت إن هذا يهدف إلى ضمان “مواصلة مزودي الخدمات والحرفيين عملهم”.

ويمكن للمطاعم والمقاهي أن تفتح أبوابها حتى الساعة السادسة مساء يومياً. وستستخدم الفنادق “للأغراض الضرورية وليس السياحية”، بحسب الحكومة.

والأسبوع الماضي أمرت الحكومة بإغلاق المدارس وخفض رحلات القطارات بين المقاطعات للحد من السفر.

وأعادت المانيا فرض قيود على حدودها مع النمسا وفرنسا وسويسرا ولوكسمبورغ والدنمارك ورفضت دخول السيارات بدون سبب ضروري…..المزيد

الكاتبة
سعاد الصديق
info@almoghtribon.net

#كورونا في المانيا , #اصابة اللاجئين بكورونا في المانيا , #انتشار كورونا في المانيا , #علاج كورونا في المانيا , #اماكن انتشار كورونا في المانيا , #اخبار كورونا في المانيا, #الوفيات والاصابة بكورونا في المانيا

.......المزيد هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت ألمانيا

للحصول على استشارة قانونية عاجلة في شئون الهجرة واللجوء من هنا