موقف القانون الألماني من الاتهام الموجة للاجئ سوري بممارسته الجنس مع فتاة قاصر

البوليس الالماني
البوليس الالماني
 

برلين –  صوت ألمانيا/كتب – احسان محمد / تتواصل تحقيقات الشرطة الألمانية،مع لاجئ سوري مشتبه بـ “ممارسته الجنس مع فتاة ألمانية تبلغ من العمر 12 عاماً”، في بلدة باد كيسينغن وسط جنوب ألمانيا.

موقع القناة الإذاعية والتلفزيونية البافارية (BR) قال،إن اللاجئ السوري الذي يبلغ من العمر 18 عاماً كوّن صداقة مع الفتاة والتقيا عدة مرات في أحد مراكز إيواء للاجئين في المدينة.

وأضاف الموقع، أن التحقيقات الحالية أفضت إلى أن الشاب مارس الجنس مع الطفلة المولودة في ألمانيا، في نهاية كانون الثاني الماضي.

وختم الموقع بالقول، إن المباحث الجنائية أصدرت أمراً بالقبض على الشاب بتهمة الاعتداء الجنسي ثم اعتقلته الشرطة واقتيد إلى السجن، وما زالت التحقيقات مستمرة معه.
وقال خبير قانوني ان عقوبة الشاب ستكون السجن وقد تصل الى الترحيل لان القانون الالماني يجرم ممارسة الجنس مع القاصر كما ان العقوبة سوف تتضاعف في حال شهادة البنت انه مارس الجنس بغير رضاها…المزيد

You may also like...