القطن أهم السلع الأساسية في عصرنا واستثمار ناجح مدى الحياة

القطن
القطن

القطن يعتبر أحد أقدم المواد الموجودة في تاريخ البشرية، فقد قامت الحضارات التي تمتد إلى أكثر من 7000 عام بتحويل ألياف القطن إلى ملابس من القماش. ويعتبر أيضاً السلع الأساسية والمادة الأهم في صناعة المنسوجات. وتعتبر الصين أكبر مستورد للقطن في العالم وذلك طبعاً بسبب حجم سكانها الهائل، حيث تستورد البلاد أكثر من 7.5 مليار دولار من القطن سنوياً وهو ما يعادل 17% من الانتاج العالمي.

يعتمد سعر أي سلعة معينة على مستوى العرض والطلب العالميين، وهذا ينطبق بشكل خاص على القطن حيث يتم تداوله في جميع أنحاء العالم.

هناك بعض العوامل التي تساعد على تحريك أسعار سعر القطن، وهذه أهمها.

المخزونات العالمية: الصين أكبر مستورد للنفط في العالم قامت بتخرين كميات كبيرة من القطن للتأكد بأن لديها إمدادات كافية، وهذا ما أدى إلى ارتفاع سعر القطن المحلي في الصين مقارنة ببقية دول العالم. ولو قامت الصين ببيع جميع مخزوناتها من النفط فمن المرجح أن تنخفض أسعار القطن.

المناخ: يلعب المناخ دوراً هاماً في تحريك أسعار القطن، فالقطن يحتاج إلى طقس دافئ وهطول مطر كاف. على سبيل المثال، يمكن لظروف الطقس السيئة في المناطق الرئيسية التي تنمو في الهند أو الصين أن تؤدي إلى نقص في الإمدادات وإلى ارتفاع الأسعار.

أسعار النفط: القطن يعتبر مادة مكلفة من حيث الانتاج، حيث تمثل الآلات والسيارات اللازمة لتشغيل المزارع عنصراً هاماً من التكاليف الإجمالية. وتتطلب هذه الآلات والمعدات “الوقود” وبالتالي يمكن أن تؤثر أسعار النفط الخام بشكل كبير على انتاج القطن.

الدولار الأمريكي: يتم تسعير القطن بالدولار الأمريكي وعندما تنخفض قيمة الدولار مقابل العملات الأخرى فإن الأمر يتطلب المزيد من الدولارات لشراء القطن. يرى المشترون للقطن بعملات أخرى أن قوتهم الشرائية تزداد عندما يكون الدولار ضعيفاً وتنخفض عندما يكون الدولار قوياً.

في بداية تداولات العام الحالي 2019 أظهرت أسواق القطن علامات انتعاش جديدة، وسط تقارير تفيد بأن المناقشات التجارية بين الصين والولايات المتحدة تبدو إيجابية أكثر من أي وقت مضى. وقد تمت ملاحظة أن العديد من مصانع النسيج بدأت بتوسيع نطاق أعمالها، وهذا يدل على تجديد الثقة بالسوق على خلفية المفاوضات التجارية الإيجابية بين أكبر اقتصادين في العالم. ويرى الخبراء في أسواق السلع الرئيسية أن هذا سيساعد على إنعاش التجارة العالمية التي كانت تسير ببطئ بعد ظهور بوادر الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

تعتبر الولايات المتحدة مسؤولة عن ثلث القطن الذي يتم تداوله وهو أكبر مصدر للقطن في العالم. سنوياً تحقق صناعة القطن في الولايات المتحدة حوالي 25 مليار دولار، وتوفر أكثر من 200,000 وظيفة. ويتم

تداول العقود الآجلة للقطن في بورصة نيويورك التجارية بينما يتم تداول العقود المستقبلية للقطن في بورصة نايمكس، وكل هذه العقود لديها نفس تواريخ التسليم.

العقود الآجلة للقطن هي عقود معيارية ومتداولة في البورصة يوافق فيها المشتري المتعاقد على أن يستلم من البائع كمية محددة من القطن بسعر محدد مسبقاً في تاريخ تسليم مستقبلي. يتم تحديد أسعار العقود الآجلة للقطن في بورصة نايمكس بالدولار. ويمكن للمستهلكين والمنتجين إدارة مخاطر أسعار القطن من خلال شراء وبيع العقود الآجلة القطن. يمكن لمنتجي القطن أن يوظفوا تحوطاً قصيراً ليحجزوا سعر بيع للقطن الذي ينتجونه، في حين أن الشركات التي تحتاج إلى شراء القطن يمكن أن تستخدم وسيلة تحوط طويلة لتأمين سعر الشراء السلعة التي يحتاجون إليها.

في حين يشتري المتداولون العقود الآجلة للقطن عندما يعتقدون أن أسعار القطن سوف ترتفع. وعلى العكس فإنهم سيبيعون عقود القطن المستقبلية عندما يعتقدون أن أسعار القطن ستنخفض. وقد تحدث المفاجئات في أحجام التداول مع اندفاع المشترين لتجديد المخزون مع الكثير من الجودة قبل أرقام انتاج القطن كل أسبوعين.

يعد القطن أحد أكثر السلع تداولًا على نطاق واسع ويتم فيه عدد كبير من الصفقات يومياً. ومع ذلك فإن معظم المتداولين لا ينوون فعلياً استلام القطن. حيث تقدم العديد من شركات الوساطة الموثوقة عبر الإنترنت مثل مثل RCPro.com تداول القطن من خلال العقود مقابل الفروقات. حيث يتخذ المتداول مركزاً بالاعتماد على خبراته وعلى الإرشادات التي تقدمها له الشركة، من أجل أن يتنباً فيما إذا كان يعتقد أن سعر السلعة الأساسية سيرتفع أو ينخفض قبل انتهاء العقد.

تداول القطن مع بيت الاستثمار الموثوق RCPro.com من خلال “العقود مقابل الفروقات” يعتبر طريقة ملائمة لتداول القطن، لأنه على عكس العقود الآجلة للقطن فإن المتداول ليس ملزماً بالحصول على مركز أعلى أو أدنى. حيث يتم تصميم العقود المستقبلية للقطن بشكل رئيسي للشركات الكبيرة، وعادة ما يختار المتداولين الأفراد أحجام عقود الفروقات. حيث أنه من خلال تداول الفروقات يمكن للمتداول أن يتخذ المتداول موقفاً بشأن ما إذا كان يشعر أن سعر السلعة الأساسية سوف يرتفع أم ينخفض.

ملاحظة هامة حول نسخ مواضيع الموقع : استناداً إلى قوانين جرائم الحاسوب ، فإن نسخ المواضيع من موقعنا بدون الحصول على إذن هو أمر مخالف للقانون و يعرضك للملاحقة القضائية . إن الموقع تم تزويدة بأقوى البرمجيات التي تكشف هذا أمر . في حال تم نسخ أحد مواضيعنا بدون الحصول على إذن منا ، فإننا سنلحظ ذلك في أقصر وقت ممكن عن طريق البرمجيات القوية جداً التي قمنا بتنصيبها على موقعنا، وسيتم الملاحقة الشرطية والقضائية عن طريق مركز جرائم الحاسوب . في حال رغبتكم بنسخ محتويات و مواضيع موقعنا يجب أن تخاطب الادارة حتى لا تتعرض للملاحقة القانونية .

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

اضغط على الروابط للوصول الى : مواقيت الصلاة في جميع مقاطعات ومدن ألمانيا//////الصفحة الرسمية لأخبار ألمانيا بالفيسبوك ///منح دراسية مجانية ////روابط الهجرة واللجوء لكندا////// فرصة العمل في ألمانيا ///// خدمة المستشار القانوني ////لم الشمل//// السفر واللجوء والهجرة لنيوزيلندا واستراليا///// الهجرة واللجوء لألمانيا /////أخبار الرياضة ////فرص الهجرة واللجوء والعمل بالسويد

البث المباشر والحي لأسعار العملات في ألمانيا لحظة بلحظة -اضغط هنا - التحديث كل ثانية

You may also like...

%d مدونون معجبون بهذه: