أخبار ألمانيا اليوم : قرار ألماني بإعادة لاجئين لليونان وإسبانيا وإيطاليا والنمسا /حملة واسعة لهذه المخالفات في قيادة السيارات/صدام ألماني تركي جديد /تحذير من حوادث الدراجات

إعادة لاجئين
إعادة لاجئين
برلين    صوت ألمانيا/ قرار ألماني بإعادة لاجئين لليونان وإسبانيا وإيطاليا والنمسا

في خبر عاجل بثته  وزارة الداخلية الألمانية قالت فيه تم إعادة عدد قليل جدا من طالبي اللجوء، من على الحدود الألمانية-النمساوية ممن كانوا قدموا طلبات لجوء في اليونان وإسبانيا، وذلك على أساس اتفاقيتي إعادة لاجئين ثنائية بين ألمانيا والدولتين حيث نقلت وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) عن وزارة الداخلية الاتحادية أنه تم “إعادة إجمالي تسعة أشخاص إلى اليونان واثنين إلى إسبانيا على أساس الاتفاقيات الإدارية” ممن قدموا طلبات لجوء في هذين البلدين قبل قدومهم إلى ألمانيا. ويشار إلى أن الاتفاقيتين كانتا جوهر التسوية التي تم التوصل إليها الصيف الماضي بعد خلاف حاد بيم أطراف الائتلاف الحكومي المكون من الاتحاد المسيحي والحزب الاشتراكي، حول كيفية رفض طالبي لجوء على الحدود الألمانية. وتم التوصل إلى الاتفاقيتين مع اليونان وإسبانيا في شهر آب/ أغسطس الماضي.
كذلك أوردت صحيفة “فيلت أم زونتاغ” الألمانية الأسبوعية  أنباء عن إعادة طالبي لجوء من على الحدود النمساوية الألمانية إلى اليونان وإسبانيا.
كما جرت مفاوضات مع إيطاليا التي تعد ثالث أهم دول استقبال أولي للمهاجرين وطالبي اللجوء، بشأن إبرام اتفاقية مماثلة لتلك التي تمت مع اليونان وإسبانيا. وفي هذا السياق أوضحت الوزارة للصحيفة أنه “لم يتم التوصل حتى الآن إلى أي وضع جديد فيما يتعلق بالموافقة السياسية لإيطاليا” على ذلك.
وتنص الاتفاقيتان مع اليونان وإسبانيا على الإعادة في غضون 48 ساعة، إذا كان الأشخاص قدموا طلب لجوء بالفعل هناك. ولكن ذلك غير ممكن إلا بالنسبة للذين يتم ضبطهم على الحدود الألمانية-النمساوية التي تتم الرقابة عليها بشكل انتقائي، أي أنه ليس من الممكن سوى لجزء ضئيل من المهاجرين الذين يصلون إلى ألمانيا.

وحسب نظام دبلن يجب إتمام إجراءات اللجوء في أول دولة يصل إليها اللاجئ في الاتحاد الأوروبي، أي هي المسؤولة عن طلب لجوئه. لذا يمكن إعادة المهاجرين الذين واصلوا السفر إلى دول أخرى إلى الدول التي كانوا وصلوا إليها أولا. ولكن من ناحية التنفيذ العملي لا يتم غالبا إعادة هؤلاء الأشخاص خلال الأشهر الستة المنصوص عليها في الاتفاق. ولهذا السبب أعلن وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر عزمه تسريع الإجراءات.

هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت ألمانيا من برلين
حملة واسعة لهذه المخالفات في قيادة السيارات

في حملة واسعة النطاق في برلين-نويكولن ، تم فحص ما يقرب من 200 من سائقي السيارات وعشرات المطاعم مساء الجمعة. وتم اختبار عشر مرات على تعاطي الكحول والمخدرات وكان المسؤولون يهتمون بشكل رئيسي بانتهاك القانون الصناعي والمخدرات والكحوليات على عجلة القيادة.
وعلمت صوت ألمانيا انه لمدة تقرب من عشر ساعات ، من الساعة الثانية بعد الظهر وحتى منتصف الليل ، تم نشر 140 ضابط شرطة مع موظفي مكتب المقاطعة. سيطروا على 171 سيارة بهدف تحديد موقع السائقين تحت تأثير الكحول والمخدرات وكذلك للتحقق من السلامة التقنية للمركبات ، لذلك المتحدث باسم الشرطة.
تم تفتيش حوالي 200 مركبة ، بما في ذلك حوالي ثلاثين شاحنة والدراجات النارية. كان 101 من المخالفات المرورية واستخدام الهاتف المحمول على العجلات ، وإشارات الدوران المعطلة – في 34 مركبة تم الكشف عن نقص فيها ، ولم يكن لدى 18 شخصًا أي تأمين للمسؤولية ، ولم يكن لدى 13 سائقًا أي رخصة قيادة. أجريت اختبارات الكحول على الكحول في سبع حالات وعينات دم في ثلاثة أشخاص.

أغلقت الشرطة المحلية  12 من المطاعم والمقاهي في انتهاكات القانون الصناعي. وفقا للشرطة لأسباب تجارية. ووفقاً لتقرير لـ “Berliner Morgenpost” ، تم اعتقال مهرب مخدرات مشتبه به ، وكان يجب أن يكون معه الهيروين و 3000 يورو نقدًا.
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت ألمانيا من برلين

صدام ألماني تركي جديد

انتقد متحدث باسم “اتحاد الصحفيين الألماني” رفض السلطات التركية تجديد عمل صحفيين ألمان على أرضيها، داعياً السلطات للكف عن التضييق على حرية الصحافة. جاء ذلك غداة رفض أنقرة تجديد تصريح عمل صحفي ألماني ثالث في غضون يومين.
انتقد المتحدث باسم “اتحاد الصحفيين الألماني” (DJV)، هيندرك تسورنر، رفض السلطات التركية تجديد عمل صحفيين ألمان على أرضيها. وقال النقابي الألماني لصحيفة “تاغس شبيغل”: “يبدو أن حكومة حزب العدالة والتنمية الإسلامية المحافظة تريد منع التغطية الإعلامية المنتقدة؛ إذ لا يوجد سبب مفهوم للمنع”، مطالباً بمنح الصحفيين بطاقاتهم الصحفية على الفور والكف عن التضييق على حرية الصحافة.
و أفادت شبكة (ARD) الألمانية العمومية أن السلطات التركية امتنعت عن تجديد تصريح عمل الصحفي من هيئة الإذاعة الألمانية (NRD)، هليل جولبياز، وذلك بعد أن ذكرت مؤسستان إعلاميتان ألمانيتان يوم الجمعة الماضية إن السلطات التركية امتنعت عن تجديد تصريحي عمل لمراسلين. وحسب الأنباء فإن جولبياز معتمد لدى مؤسسة (NRD) منذ عامين وبشكل مستمر. وقال جولبياز الذي يعيش في برلين “لم أقم إلا بعملي كصحفي وبعد الرفض لن أتمكن من مواصلة مسيرتي المهنية في تركيا بعد الآن”. وأضاف “هذا يقيد حرية المعلومات”.
وأكدت وسائل الإعلام أول أمس الجمعة أن يورغ براسى مدير مكتب القناة الألمانية الثانية (ZDF) في إسطنبول، وتوماس زايبرت، الصحفي لدى تاغيس شبيغل منذ 22 عاماً، لم يتم تجديد تصاريح عملهم الصحفية. ولم يذكر سبب رفض السلطات التركية لمنح التصريحين، وجاء في الرسالة الإلكترونية التي أرسلتها السلطات التركية إلى برازسى وزايبرت: “لم تتم الموافقة على طلب تجديد بطاقتكم الصحفية للعام 2019”.
وينتظر العديد من المراسلين الأجانب أنباء عما إذا كان سيتم تجديد تصريحاتهم الصحفية لعام 2019. وتم منع عدد من الصحفيين من حضور اجتماع الخميس بين وزير المالية التركي ونائب رئيس المفوضية الأوروبية.
ويشار إلى أن برلين احتجت على رفض تركيا تجديد اعتماد يورغ براسى وتوماس زايبرت، واصفة القرار بأنّه “غير مفهوم”. ومساء الجمعة، اتصل أندرياس ميخايليس المسؤول في الوزارة، بالسفير التركي في ألمانيا للاحتجاج والمطالبة بتراجع تركيا عن هذا القرار، بحسب الوزارة. وقالت ماريا أديباهر، المتحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية، إن “القرار غير مفهوم”. وأضافت “نحن نراقب الوضع بقلق متزايد”.

من جانبها قالت رئيسة التحرير المساعدة في قناة التلفزيون الألمانية الثانية (ZDF)، بيتينا شوستين، إن أنقرة تعيق من خلال هذا القرار عمل  القناة في تركيا. وصفت القرار التركي بأنه “ليس فقط مؤسفاً، وإنما غير مفهوم بالمرة”، مشيرة إلى أن تركيا تسحب بذلك صلاحية نقل الأخبار من القناة. وأكدت أن “القناة الثانية بالتلفزيون الألماني ستقدم اعتراضا على القرار وتأمل أن تراجع السلطات التركية قرارها” وكشفت وقالت شوستين عن إن القناة تتواصل بصورة مكثفة حالياً مع الخارجية الألمانية في برلين.
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت ألمانيا من برلين

 
تحذير من حوادث الدراجات

 تسبب سائق الدراجة في برلين نويكولن في حادث خطير ،قاد على الرصيف وأصاب امرأة مسنة  بجروح خطيرة ثم هرب الرجل من دون دراجته
كما ذكرت شرطة برلين صباح اليوم الأحد ، وقع الحادث مساء السبت في حي نويكولن رودو على طريق كوبينيكر.
ونقلت صوت ألمانيا عن شرطة برلين “وفقا لحالة التحقيق الحالية دخلت امرأة تبلغ من العمر 65 عاما الرصيف من موقع كنيسة ثم صدمها  سائق دراجة كان يقود الرصيف في الاتجاه المعاكس .” سقطت كل من المرأة وراكب الدراجة على الأرض. أصيبت السيدة بجروح خطيرة (“جروح مفتوحة شديدة على الوجه وكذلك إصابة في العمود الفقري”). راكب الدراجة  يهرب. عندما تدخل الزوج ، 65 عاما ، بشجاعة  ركض بدون دراجته.

اعتنى عمال الإنقاذ الذين تم تنبيههم بالمصابين بجروح خطيرة ونقلوها إلى المستشفى. قام رجال الشرطة بتأمين الدراجة  والآن تحقق من الهارب….المزيد 
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع صوت ألمانيا من برلين

الكاتبة 
ياسمين نور
editor.no1@outlook.com

ملاحظة هامة حول نسخ مواضيع الموقع : استناداً إلى قوانين جرائم الحاسوب ، فإن نسخ المواضيع من موقعنا بدون الحصول على إذن هو أمر مخالف للقانون و يعرضك للملاحقة القضائية . إن الموقع تم تزويدة بأقوى البرمجيات التي تكشف هذا أمر . في حال تم نسخ أحد مواضيعنا بدون الحصول على إذن منا ، فإننا سنلحظ ذلك في أقصر وقت ممكن عن طريق البرمجيات القوية جداً التي قمنا بتنصيبها على موقعنا، وسيتم الملاحقة الشرطية والقضائية عن طريق مركز جرائم الحاسوب . في حال رغبتكم بنسخ محتويات و مواضيع موقعنا يجب أن تخاطب الادارة حتى لا تتعرض للملاحقة القانونية .

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

اضغط على الروابط للوصول الى : مواقيت الصلاة في جميع مقاطعات ومدن ألمانيا//////الصفحة الرسمية لأخبار ألمانيا بالفيسبوك ///منح دراسية مجانية ////روابط الهجرة واللجوء لكندا////// فرصة العمل في ألمانيا ///// خدمة المستشار القانوني ////لم الشمل//// السفر واللجوء والهجرة لنيوزيلندا واستراليا///// الهجرة واللجوء لألمانيا /////أخبار الرياضة ////فرص الهجرة واللجوء والعمل بالسويد

البث المباشر والحي لأسعار العملات في ألمانيا لحظة بلحظة -اضغط هنا - التحديث كل ثانية

You may also like...

%d مدونون معجبون بهذه: