التغييرات الجديدة في نظام اللجوء في امريكا

الولايات المتحدة الامريكية
الولايات المتحدة الامريكية
هجرة  –  صوت ألمانيا/أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خطة تضمنت تغييرات في إجراءات اللجوء إلى الولايات المتحدة، وأرسل بها مذكرة إلى كل من المدعي العام ووزارة الأمن الداخلي.
وتستعرض الخطة سلسلة من التدابير الخاصة بالأوضاع على الحدود الأمريكية، إذ تتضمن الفصل قانونيا في طلبات اللجوء في غضون 180 يوما من التقدم بها، ويقتضي ذلك دفع رسوم لهذه الطلبات وكذلك لطلبات الحصول على ترخيص بالعمل ، إضافة إلى منع المهاجرين الذين يدخلون أو يحاولوا الدخول إلى الأراضي الأمريكية بصورة غير قانونية، من خلال وجوب حصولهم على رخصة بالعمل قبل منحهم أي مميزات مساعدة أو رعاية.

وكان ترامب قد دأب على انتقاد نظام الهجرة المعمول به في بلاده ، كما يتهم المهاجرين بأنهم يستفيدون بما وصفه بأنه “ثغرات قانونية” في أمريكا، والتي كان من نتائجها أن سجلت وزارة الأمن الداخلي زيادة بلغت نسبتها 2000% في أعداد المهاجرين للولايات المتحدة على مدى الأعوام الخمسة الماضية ممن يزعمون تعرضهم لمخاطر محتملة حال عودتهم لبلادهم، وذلك كخطوة أولى للبدء في إجراءات طلب اللجوء.

ترامب انتقد مراراً نظام الهجرة في البلاد، متهماً المهاجرين باستغلال ما اعتبره ثغرات قانونية. وذكرت وزارة الأمن الداخلي في السابق أنَّ السنوات الخمس الماضية شهدت زيادة قدرها 2000% في عدد المهاجرين الذين يدَّعون وجود خوفٍ حقيقي على أنفسهم، وهذه هي الخطوة الأولى في عملية اللجوء في أمريكا .
ومن المرجح أن تُصعِّب التدابير الموضحة في المذكرة تقديم طلبٍ للحصول على اللجوء، وذلك بفرض رسوم على الطلبات ومنع البعض من العمل بشكلٍ قانوني في الولايات المتحدة «قبل منحهم أي إعفاء أو حماية من الترحيل». وتشير المذكرة كذلك إلى أنَّ المهاجرين الذين يُحرمون من حق اللجوء أو يصدر ضدهم أمرٌ نهائي بالترحيل يجب أن يُجرَّدوا من تصريح العمل.
ويعد الغرض من تلك المذكرة حسب ما ورد فيها هو «تعزيز إجراءات اللجوء في أمريكا لحماية نظامنا من سوء الاستغلال المتفشِّي لعملية اللجوء لدينا».
بسبب مخاوف ترامب من ارتفاع عدد «المهاجرين»
واستشهد ترامب كذلك في المذكرة بإعلان الطوارئ الوطني الذي أصدره، والذي سمح له بالتحايل على الكونغرس والحصول على النقود اللازمة لبناء الجدار الحدودي الذي يريده. إذ قال: «هذه الحالة الطارئة ما زالت تزداد شدة».
جديرٌ بالذكر أنَّ المخاوف المتعلقة بعبور الحدود تواصل الازدياد. لكنَّ ما أثار قلق وزارة الأمن الداخلي ليس فقط زيادة عمليات عبور الحدود غير القانونية، بل كذلك التحوُّل الذي طرأ على سكان البلاد: من رجالٍ غير متزوجين إلى أسر وأطفال أغلبهم من بلدان المثلث الشمالي.

يُذكَر أنَّ الشهر الماضي مارس/آذار 2019، شهد أكثر من 92 ألف عملية اعتقال لمهاجرين غير مُسجَّلين بسبب عبورهم الحدود الجنوبية بصورةٍ غير قانونية، ليرتفع الرقم بذلك من 37390 عملية في مارس/آذار من العام الماضي 2018، وكانت غالبيتهم من العائلات، وفقاً لبيانات هيئة الجمارك وحماية الحدود.

هل تستعد لرحلة أو سوف تسافر لأي مكان بالعالم .. سجل هنا لتحصل على تخفيضات بالفنادق تصل ل90 % اضغط هنا

للحصول علي دعم ومساعدة بالتقديم عبر خبراء متخصصين اضغط هنا

……..المزيد 
الكاتبة
ياسمين نور
editor.no1@outlook.com

ملاحظة هامة حول نسخ مواضيع الموقع : استناداً إلى قوانين جرائم الحاسوب ، فإن نسخ المواضيع من موقعنا بدون الحصول على إذن هو أمر مخالف للقانون و يعرضك للملاحقة القضائية . إن الموقع تم تزويدة بأقوى البرمجيات التي تكشف هذا أمر . في حال تم نسخ أحد مواضيعنا بدون الحصول على إذن منا ، فإننا سنلحظ ذلك في أقصر وقت ممكن عن طريق البرمجيات القوية جداً التي قمنا بتنصيبها على موقعنا، وسيتم الملاحقة الشرطية والقضائية عن طريق مركز جرائم الحاسوب . في حال رغبتكم بنسخ محتويات و مواضيع موقعنا يجب أن تخاطب الادارة حتى لا تتعرض للملاحقة القانونية .

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

البث المباشر والحي لأسعار العملات في ألمانيا لحظة بلحظة -اضغط هنا - التحديث كل ثانية

You may also like...

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: