التفاصيل الكاملة حول عودة اللاجئين السوريين من ألمانيا لوطنهم

عودة اللاجئين
عودة اللاجئين
برلين –  صوت ألمانيا/ سوريون قرروا العودة الطوعية إلى بلدهم بعد حصولهم على مساعدة مادية من الحكومة الألمانية.. فبعد ان استقبلت ألمانيا 780 ألف لاجئ سوري منذ اندلاع الحرب في سوريا. لكن عددا قليلا منهم استبد بهم الحنين أو لم يستطيعوا التأقلم مع الحياة الجديدة وقرروا العودة الطوعية إلى بلدهم بعد حصولهم على مساعدة مادية من الحكومة الألمانية.
منذ اندلاع الحرب في سوريا لجأ حوالي 780 ألف سوري إلى ألمانيا، من بين هؤلاء لم يعد سوى عدد قليل جدا إلى سوريا. ففي عام 2017 تقدم 199 شخصا بطلب للحصول على الدعم المالي من أجل “العودة الطوعية” إلى سوريا. وفي عام 2018 وصل عدد الذين حصلوا على دعم من الحكومة الألمانية للعودة الطوعية إلى سوريا إلى حوالي 466 شخصا.
بينما لم يتقدم سوى 77 لاجئ للحصول على هذه المساعدة في الربع الأول من هذا العام، وذلك حسبما جاء في رد الحكومة على طلب إحاطة من كتلة حزب الخضر في البرلمان الاتحادي (بوندستاغ).
وفقا للرد والذي حصلت وكالة الأنباء الألمانية على نسخة منه، لم تقم الحكومة بإحصاء الأسباب التي كانت تدفع السوريين أو الفلسطينيين الذين كانوا يقيمون في سوريا، للعودة طوعيا، ولكن من بين الأسباب التي غالبا ما ورد ذكرها هي الحنين إلى الوطن أو صعوبة الاندماج أو مرض أحد أفراد الأسرة.
وكانت معظم طلبات العودة الطوعية مقدمة من قبل دائرة الأجانب، و أغلبها من سوريين عاشوا في ولاية سكسونيا السفلى وبافاريا وهيسن.

يشار إلى أنه منذ بداية الحرب في سوريا عام 2011 ، نزح من البلاد حوالي 5,7 مليون شخص. استقبلت ألمانيا حوالي 780 ألف لاجئ منهم. وتوافق الحكومة الألمانية مفوضية الأمم المتحدة للاجئين في تقييمها للأوضاع في سوريا، وهي أن شروط عودة اللاجئين “بأمان وكرامة” غير متوفرة حتى الآن في سوريا

أقرت الحكومة الألمانية برامج خاصة للعودة الطوعية . فما هي المساعدات التي يمكن الحصول عليها؟ وما هي الإجراءات والوثائق المطلوبة للعودة طوعا؟
 ما هي خطوات العودة من بلد اللجوء إلى الوطن وكم تستغرق العملية؟
شتيفاني كيسلر: من يرغب في العودة طوعا إلى وطنه، يجب أن يستشير أولا مركز الإرشاد الخاص بالعودة. حيث يتسنى له الاطلاع على شروط برنامج دعم المنظمة الدولية للهجرة، التي تقدم النصيحة بشكل محايد وللجميع دون إستثناء. والاستشارة المبكرة تساعد على الإلمام بجميع جوانب العودة: قانون الإقامة، وإمكانيات إعادة الدمج في البلد الأصلي وتمويل العملية بالإضافة إلى والوثائق المطلوبة. وتستغرق العملية منذ تقديم الطلب وحتى المغادرة أسبوعين.
ماهي أهم الوثائق المطلوبة من أجل العودة؟
 أهم وثيقة هي جواز سفر ساري المفعول أو بديل جواز السفر الذي يعد بمثابة تصريح بالسفر (Laissez  Passer). ويمكن لمنظمة الصليب الأحمر المساعدة في الحصول على جواز سفر للشخص الراغب في العودة من خلال التواصل مع سفارة بلده، لكنه يتحمل بنفسه التكاليف المادية بخصوص التوجه إلى القنصلية أو السفارة ورسوم الحصول على الجواز.
وبمجرد توفر مستند سفر صالح، يمكننا تقديم طلب للعودة الطوعية عبر المنظمة الدولية للهجرة (IOM)) ويمكن للعائدين عادة اختيار المطار الذين يريد المغادرة عبره.
ما هي جنسية اللاجئين الأكثر إقبالا على العودة الطوعية؟
وفقاً لإحصائيات السنوات الثلاث الأخيرة، سجل القادمون من دول البلقان (ألبانيا وصربيا ومقدونيا) أكبر نسبة من العائدين إلى وطنهم، يليهم العراقيون ثم الأفغان فالإيرانيون.
هل ينبغي على من يرغب في العودة أن يحدد أسباب عودته؟
نعم، وهي مختلفة جدا. إذ يود كثيرون العودة طواعية من أجل تجنب الترحيل بعد رفض طلب لجوئهم. كما لا يرى البعض أي مبرر لبقائهم في ألمانيا، وهناك من لديه أقارب في بلده الأصلي يحتاجون لمساعدته.
هل يستطيع اللاجئ التراجع عن قراره وإلغاء طلب العودة؟
نعم، فالعودة ليست إلزامية وهي طوعية حتى آخر لحظة، وبالتالي يمكن سحب الطلب في أي لحظة. ولا يُجبر أي شخص قام بتقديم الطلب على الرحيل. لكن إذا تم فعلا الحجز وشراء تذكرة السفر، فقد تترتب رسوم إلغاء الحجز على صاجب القرار.
كما أن هناك مشكلة ستعترض اللاجئ في هذه الحالة، وهي مسألة العواقب القانونية المترتبة على سحب طلب اللجوء، إذ ليس من السهل الاستمرار في إجراءات اللجوء بشكل سلس، كما تقل فرص اللاجئ كثيرا في الحصول على حق اللجوء والبقاء في ألمانيا. لذلك، ننصح اللاجئين بالتريث في تقديم الطلب إلى حين التأكد فعلا من رغبتهم في المغادرة .
ماهي العروض والمساعدات التى يتلقاها اللاجئون من أجل العودة إلى وطنهم؟
من جهتنا نقوم بتقديم المشورة مجانا، ونفحص كل حالة على حدة من منظور قانون الإقامة في ألمانيا. كما نساعد اللاجئ  في التخطيط للمغادرة وطلب الحصول على جواز سفر أو وثيقة بديلة. بالإضافة إلى ذلك نجرى الاتصالات اللازمة مع السلطات والدوائر الرسمية ومكاتب الهجرة. ونتقدم بطلب للحصول على الإعانات التي يوفرها برنامج إعادة الإدماج والهجرة لطالبي اللجوء في ألمانيا REAG وبرنامج الدعم الحكومي لإعادة التوطين GRAP.
وحيث أن الإعانات تعتمد على إجراءات اللجوء، لا يمكنني تقديم معلومات دقيقة عن التمويل. لكن على الأقل، يتم دفع تكاليف  الرحلة أي ثمن تذكرة السفر بالقطار أو الحافلة أو الطائرة أو ثمن الوقود لدى السفر بسيارة خاصة. وعلاوة على ذلك يتم تقديم المشورة بشأن عروض إعادة التأهيل في البلد الأصلي وإجراء الاتصالات اللازمة من أجل ذلك.
شتيفاني كيسلر: مرشدة اجتماعية لدى منظمة الصليب الأحمر في مدينة بون الألمانية، ومسؤولة عن إجراءات العودة الطوعية للاجئين إلى وطنهم………..المزيد 

الكاتبة
Rita Mohseny
Rita.Mohseny@outlook.com

هل تستعد لرحلة أو سوف تسافر لأي مكان بالعالم .. سجل هنا لتحصل على تخفيضات بالفنادق تصل ل90 % اضغط هنا
هل لديك عقار أو شقة أو فيلا خالية في أي مكان بالعالم .. سجل من هنا لتعرضه لحجوزات المسافرين باليوم او الاسبوع او الشهر وأحصل على أكبر مقابل مالي .. سجل عقارك هنا .

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

البث المباشر والحي لأسعار العملات في ألمانيا لحظة بلحظة -اضغط هنا - التحديث كل ثانية

You may also like...

error: Content is protected !!