أخبار ألمانيا والعالم اليوم : هام للعراقيين والسوريين في ألمانيا /ألمانيا تطلب الصفح من بولندا / تخفيض أسعار الكهرباء في ألمانيا /نصف أطفال اللاجئين محرومون من التعليم

فالتر شتاينماير
فالتر شتاينماير
برلين –  صوت ألمانيا/
هام للعراقيين والسوريين في ألمانيا

في معرض ردها على تساؤلات من نائب عن حزب البديل أكدت وزارة الداخلية الألمانية وجود صعوبات لدى بعض الفئات من المهاجرين للحصول على المستوى اللغوي B1. بيد أن الوزارة أكدت وجود تقدم في نسب الناجحين من العراقيين والسوريين.
يجد المهاجرون المنحدرون، على وجه خاص، من الصومال وإريتريا في ألمانيا صعوبة في اجتياز اختبارات اللغة الألمانية. وذكرت وزارة الداخلية في معرض ردها على استفسار من النائب البرلماني عن حزب “البديل من أجل ألمانيا” الشعبوي، رينيه شبرينغير، أن نحو ربع المشاركين في دورات تعلم اللغة الألمانية من المهاجرين من العراق وسوريا اجتازوا مستوى  (B1) المتوسط الذي يعني التمكن من الفهم التلقائي للمحادثات في الحياة اليومية.
وبحسب الرد، الذي اطلعت عليه وكالة الأنباء الألمانية بلغت نسبة من اجتازوا هذا المستوى بين المهاجرين من العراق نحو 29%، وارتفعت إلى الثلث لدى المهاجرين الأفغان، وإلى نحو الثلث لدى السوريين.
وبحسب بيانات الهيئة الاتحادية لشؤون الهجرة واللاجئين، فإن من يجتاز مستوى B1 في اختبار اللغة الألمانية للمهاجرين، يعني أنه يستطيع إدارة حوار والتعبير عما يريد الإفصاح عنه في مواقف الحياة اليومية.
وبوجه عام، ارتفعت نسبة المشاركين في دورات تعلم اللغة الألمانية للمهاجرين الذين لم يجتازوا مستوى B1 على مدار الأعوام الماضية. وفسرت الداخلية الألمانية ذلك بارتفاع نسبة المهاجرين الذين يتعين عليهم تعلم القراءة والكتابة بالكامل، أو إلى حد كبير.
وفي دورات محو الأمية، يصبح الوصول إلى مستوى A2 هدفا حقيقيا، حيث يمكن لم يجتاز هذا المستوى فهم عبارات وتعبيرات شائعة الاستخدام، تتعلق بمواقف من الحياة اليومية.

وبحسب بيانات الوزارة، انفقت الحكومة الاتحادية بوجه عام نحو 39. 3 مليار يورو على دورات الاندماج منذ عام. 2013 ويتركز الجزء الأكبر في هذه الدورات على تعلم اللغة الألمانية. وفي دورات التوجيه، يتعلم المشاركون معلومات عن ألمانيا وثقافتها والحقوق والواجبات.

هل تستعد لرحلة أو سوف تسافر لأي مكان بالعالم .. سجل هنا لتحصل على تخفيضات بالفنادق تصل ل90 % اضغط هنا
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع  ألمانيا من برلين
ألمانيا تطلب الصفح من بولندا

بعد مرور 80 عاما على الحرب العالمية الثانية بالهجوم على بولندا، سيطلب الرئيس فرانك ـ فالتر شتاينماير الصفح من بولندا لضحايا الحرب في خطاب سيلقيه الأحد جاء فيه: “أنحني إجلالا أمام الضحايا البولنديين لنظام العنف الألماني”.
استغل الرئيس الاتحادي الألماني فرانك ـ فالتر شتاينماير احتفال بولندا بالذكرى الـ 80 لبداية الحرب العالمية الثانية ليطلب الصفح من البولنديين لضحاياهم في الحرب. وجاء في خطاب سيلقيه شتاينماير  في الحفل الذي سيقام في مدينة فيلون الواقعة في غرب بولندا على الحدود الألمانية، “أنحني إجلالا أمام ضحايا بولندا الذين سقطوا نتيجة للهيمنة الألمانية العنيفة”.
وشهدت مدينة فيلون بداية الحر ب العالمية الثانية بقصف جوي ألماني يوم الأول من ايلول/سبتمبر عام 1939 إيذانا بحرب عالمية دموية مدمرة استمرت حتى نيسان/أبريل عام 1945. وتابع الرئيس في كلمته التي نشرت قبل أن يلقيها أن “ألمانيا تتحمل المسؤولية التي يفرضها التاريخ علينا”. ويوضح شتاينماير في كلمته “نريد أن نتذكر كل ذلك، بل علينا تذكر كل ذلك”.
يذكر أن الرئيس الاتحادي شتاينماير سيشارك إلى جانب المستشارة أنغيلا ميركل في الحفل السنوي الذي سيقام الأحد في مدينة فيلون وبحضور القيادة البولندية. وكانت مدينة فيلون في عام 1939 لها عدد سكان يقدر بخمسة عشر الف نسمة، قتل القصف الجوي لسلاح الجو النازي في اليوم الأول من الحرب العالمية الثانية قرابة ألف شخص من الرجال والنساء والأطفال.
ومن المتوقع أن يجتمع رئيس وزراء بولندا ماتيوس مورافيسكي مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل الأحد على هامش احتفالات إحياء الذكرى الثمانين لبدء الحرب العالمية الثانية. ومن المرجح أن يركز الاجتماع بين الزعيمين على مناقشة القضايا الأوروبية التي كانت محل خلاف بين البلدين في الماضي.

في غضون ذلك، تأخر إقلاع الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير مساء السبت إلى بولندا بعد أن أصيبت طائرته بعطب فني. وقال مراسل وكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ)  في برلين إن شتاينماير والفريق المرافق له استبدلوا طائرة إيرباص إيه 321 بطائرة أصغر من طراز إيه 319. وقال متحدث باسم سلاح الجو الألماني إنه صدرت إشارة خاطئة من جهاز إزالة الثلوج بالطائرة. ووصل شتاينماير بالطائرة البديلة بسلام إلى مدينة لودس.
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع  ألمانيا من برلين

 تخفيض أسعار الكهرباء في  ألمانيا 

أعلن وزير الاقتصاد الألماني بيتر التماير، اعتزامه العمل من أجل تخفيض أسعار الكهرباء المرتفعة في بلاده من خلال مجلس المناخ التابع لحكومة بلاده.
وفي ختام جولة استمرت 3 أيام في مدينة شتيندال، شرقي ألمانيا، والتي ركزت على قضايا الطبقة المتوسطة، قال الوزير: “نريد أن ينجح التحول في مجال الطاقة لكن لا بد أن تظل أسعار الكهرباء في المتناول”.
وأوضح التماير أن أسعار الكهرباء للأفراد في ألمانيا تعد الأغلى في أوروبا حاليا، وثاني أعلى أسعار كهرباء بالنسبة للمؤسسات التجارية والصناعية “وهذا يؤثر على القدرة التنافسية لمئات الآلاف من الشركات”.
ومن المنتظر أن يصدر المجلس الوزاري المختص بالمناخ قرارات تهدف إلى توفير المزيد من الحماية للمناخ في العشرين من سبتمبر/أيلول المقبل، وطالب التماير بأن تتضمن هذه القرارات “تصريحا واضحا وملزما” بخصوص التطور المقبل لأسعار الكهرباء.
ورأى التماير أن القرارات لا بد أن تتضمن أيضا تنفيذ توصيات لجنة الفحم والتي تركز على تخفيف رسوم شبكات الكهرباء بمقدار ملياري يورو في العام اعتبارا من 2023 “وأنا دائما ما أيدت هذا المطلب”.
وجاءت تصريحات التماير كرد فعل على خطاب ورد إليه من كبرى الروابط الممثلة للشركات واتحاد النقابات الألمانية، وقد اتهمته هذه الجهات بعدم تنفيذ مقترح اللجنة الداعي إلى تخفيض أسعار الكهرباء في حال التخلي عن الفحم في استخراج الكهرباء.
وتتزايد المؤشرات على أن الاقتصاد الألماني يتجه لتسجيل “ركود فني”، والذي يعني تسجيل ربعين متتاليين من الانكماش الاقتصادي.
وتتوقع ألمانيا حاليا نموا اقتصاديا بمعدل 0.5% للعام ككل. وانكمش الناتج المحلي الإجمالي في الربع الثاني من العام بـ0.1%.

وأشارت بيانات مكتب الإحصاء الاتحادي في ألمانيا إلى زيادة الإنفاق الحكومي خلال الربع الثاني من العام الحالي بنسبة 0.5% مقارنة بالربع الأول، في حين زاد الإنفاق الاستهلاكي بنسبة 0.1% خلال الربع الثاني، وتراجع الإنفاق الاستثماري خلال الربع الثاني بنسبة0.1% مقارنة بالربع الأول من العام الجاري.
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع  ألمانيا من برلين

 نصف أطفال اللاجئين محرومون من التعليم

حذر تقرير جديد نشرته المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة من عواقب عدم إلتحاق الأطفال والمراهقين من اللاجئين بالمؤسسات التعليمية في البلاد التي تستضيفهم، مقدرة عدد هؤلاء بنحو 3.7 مليون شخص.
قالت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة إن أكثر من نصف الأطفال اللاجئين حول العالم لا يتلقون تعليماً مدرسياً، محذرة من العواقب الوخيمة للأمر على الدول التي تستضيفهم.
وقال فيليبو غراندي المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين: “إننا بحاجة إلى الاستثمار في تعليم اللاجئين وإلا سيكون علينا أن ندفع ثمن وجود جيل من الأطفال المحكوم عليهم أن يكبروا وهم غير قادرين على العيش بشكل مستقل أو البحث عن عمل أو أو أن يساهموا بشكل كامل في مجتمعاتهم”.
وذكرت المفوضية – ومقرها جنيف – في تقرير أن ما يقدر بنحو 3.7 مليون من بين 7.1 مليون لاجئ في سن الدراسة لا يذهبون إلى المدرسة وذلك في الوقت الذي يبدأ فيه أطفال النصف الشمالي من الكرة الأرضية في العودة إلى فصولهم الدراسية بعد إجازتهم الصيفية.
وبحسب التقرير، فإن 63 في المائة فقط من الأطفال اللاجئين يلتحقون بالمدارس الابتدائية، مقارنة بالمعدل العالمي البالغ 91 في المائة، فيما ينخفض المعدل بشكل حاد في المدارس الثانوية، حيث يحصل 24 في المائة من اللاجئين على فرصة لتلقي التعليم الثانوي، وهي نسبة أقل بكثير من النسبة العالمية البالغة 84 في المائة.
ودعت مفوضية اللاجئين الحكومات والجهات المانحة إلى تمويل مبادرة جديدة لبناء المدارس الثانوية وتدريب المعلمين وتغطية نفقات التعليم لعائلات اللاجئين، مؤكدة على أنه “من دون فرص للعمل أو الدراسة فإن المراهقين سيكونون أكثر عرضة لخطر الاستغلال، وعلى الأرجح سيتجهون لممارسة أنشطة غير قانونية بدافع من اليأس”.

وتقول المؤسسة الأممية إن أطفال المجتمعات التي تستضيف اللاجئين سيستفيدون أيضا إذا ما تم بناء مدارس إضافية. ويلتحق 3 بالمئة فقط من الشباب اللاجئين بالجامعات، مقارنة بـ 37 بالمئة من أقرانهم حول العالم. وحثت المفوضية الجامعات على التحلي بالمرونة تجاه الوثائق المطلوبة للالتحاق بالجامعات، والتي يتركها الكثير من اللاجئين خلفهم أثناء نزوحهم هربا من العنف أو الاضطهاد.
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع  ألمانيا من برلين
……..المزيد 

الكاتبة 
ياسمين نور
editor.no1@outlook.com

هل لديك عقار أو شقة أو فيلا خالية في أي مكان بالعالم .. سجل من هنا لتعرضه لحجوزات المسافرين باليوم او الاسبوع او الشهر وأحصل على أكبر مقابل مالي .. سجل عقارك هنا .

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

البث المباشر والحي لأسعار العملات في ألمانيا لحظة بلحظة -اضغط هنا - التحديث كل ثانية

You may also like...

error: Content is protected !!