أخبار ألمانيا والعالم اليوم : تزايد لافت لطلبات لجوء من هذه الدولة إلى ألمانيا / حظر استعمال هذه الأشياء في ألمانيا /اصلاح نظام الهجرة واللجوء وبصمة دبلن/تصريحات هامة لميركل

بصمة-اللجوء-بصمة-دبلن.
بصمة-اللجوء-بصمة-دبلن.
برلين –  صوت ألمانيا/
 تزايد لافت لطلبات لجوء من هذه الدولة إلى ألمانيا

أكد المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين، الخميس  “سعى الأتراك بشكل متزايد للحصول على الحماية في ألمانيا، عبر تقديم طلبات لجوء”.
ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن المكتب قوله: “في شهر أغسطس / آب الماضي وحده، تقدم 1306 أتراك بطلبات لجوء في ألمانيا، ما يمثل زيادة كبيرة في معدلات طلبات اللجوء التي يقدمها منحدرون من هذا البلد”.
وذكرت أن أول تلك الأسباب الوضع السياسي وتزايد القمع في البلاد، والحملة القمعية التي تشنها الحكومة ضد حركة الداعية عبدالله غولن منذ الانقلاب المزعوم في 2016 ثم الأوضاع الاقتصادية المتردية.
وفي وقت سابق نقلت الصحيفة ذاتها عن مذكرة أرسلتها الحكومة للبرلمان ردا على طلب إحاطة قدمه حزب اليسار المعارض في مايو / أيار الماضي، تأكيده أن معدل طلبات اللجوء التي يقدمها أشخاص منحدرون من تركيا بلغ 737 طلبا شهريا خلال 2019
والعام الماضي 2018 10 دم 10 ولاف و 655 تركيًّا طلبات لجوء في ألمانيا ، بأي 888
وكانت بيانات صادرة عن مركز القياس والاختيار والتنسيب التركي كشفت في وقت سابق عن خلو 2450 قسما ب 78 جامعة حكومية من أصل 122 جامعة بعموم البلاد، من أعضاء هيئة التدريس إما بشكل كلي أو جزئي.

وفي 10 مارس / آذار الماضي، أكد سليمان صويلو، وزير الداخلية التركي، توقيف 511 ألف شخص، اعتقل منهم 30 ألفا و 821، في إطار العمليات التي استهدفت جماعة الداعية فتح الله غولن، وحزب العمال الكردستاني، منذ المحاولة الانقلابية المزعومة.

هل تستعد لرحلة أو سوف تسافر لأي مكان بالعالم .. سجل هنا لتحصل على تخفيضات بالفنادق تصل ل90 % اضغط هنا
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع  ألمانيا من برلين
 حظر استعمال هذه الأشياء في ألمانيا 

مهدت وزارة البيئة الألمانية الطريق لحظر تداول الأكياس البلاستيكية في المحلات التجارية.
ويتعلق الحظر بـ”الحقائب البلاستيكية الخفيفة”، وليس الأكياس الخفيفة الخاصة بالخضروات والفاكهة والأكياس المتينة.
وجاء في مشروع القانون الخاص بوزيرة البيئة سفينيا شولتسه أن كل فرد في ألمانيا يستخدم سنويا نحو20 كيسا من الأنواع المقرر حظرها.
وبحسب مشروع القانون، الذي اطلعت عليه وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم الجمعة، فإن الحظر سيسري فقط على الأكياس البلاستيكية الخفيفة التي تستخدم في حمل المشتريات من المحلات التجارية.

هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع  ألمانيا من برلين

اصلاح نظام الهجرة واللجوء وبصمة دبلن

 أعادت المفوضية الأوروبية التأكيد على ضرورة العمل من أجل مراجعة وتطوير نظام دبلن للهجرة واللجوء في أوروبا.
وأشارت المتحدثة باسم المفوضية ناتاشا برتود، إلى وجود عدة مقترحات لإصلاح هذا النظام يتعين المصادقة عليها.
وكانت الحكومة الإيطالية الجديدة قد أعلنت عزمها التقدم على هذا المسار، قائلة إن “هناك اتصالات مع كل الأطراف بشأن نظام الهجرة واللجوء”، وفق كلامها.
لكن المتحدثة نفت وجود اتصالات جديدة “نوعية” مع الحكومة الإيطالية الجديدة حول هذا الموضوع.
وكانت المفوضية الأوروبية برئاسة جان كلود يونكر، التي سينتهي تفويضها رسمياً بنهاية شهر تشرين الأول/أكتوبر القادم، قد عجزت على مدى السنوات الخمس الماضية عن تمرير إصلاحات خاصة بنظام الهجرة واللجوء بشكل يجعله أكثر واقعية وعملية.

هذا وسيكون إصلاح نظام دبلن للهجرة واللجوء من أهم التحديات التي ستواجهها الرئيسة المنتخبة للمفوضية أورسولا فون دير لاين.
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع  ألمانيا من برلين

تصريحات هامة لميركل

دعت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل إلى “ضمان” حقوق وحريّات سكان هونغ كونغ بعد لقائها رئيس الوزراء الصيني لي كه تشيانغ في بكين.
شهدت هونغ كونغ تظاهرات مؤيدة للديموقراطية تواصلت لأشهر. وقبيل زيارتها التي تستمر لثلاثة أيام إلى الصين هذا الأسبوع، دعا متظاهرون في المدينة التي تتمتع بحكم شبه ذاتي المستشارة الألمانية إلى دعمهم في اجتماعاتها مع القيادة الصينية.
أفادت ميركل أنها ناقشت التوترات ومسألة الحقوق المدنية في المستعمرة البريطانية السابقة مع الجانب الصيني و”أشارت إلى أنه لا بد من ضمان هذه الحقوق والحريّات”.وقالت أيضا خلال مؤتمر صحافي مشترك مع لي “يجب في الوضع الراهن القيام بكل ما يمكن لتجنب العنف”، وذلك بحسب تسجيل مصوّر نشرته وسائل إعلام ألمانية.وأضافت “لا يمكن التوصل إلى حلول إلا عبر عملية سياسية، أي عبر الحوار”.
وصلت ميركل إلى الصين برفقة وفد كبير من رجال الأعمال.وضم الوفد المرافق لميركل مسؤولين من شركات بينها “فولكسفاغن” و”أليانز” “ودويتشه بنك”، بحسب صحيفة “بيلد” الألمانية التي عنونت الجمعة “ألا تهتم شركاتنا بحريّة هونغ كونغ؟”.
“مهزلة دبلوماسية”
تم تشديد القيود على قدرة الإعلاميين على الحصول على معلومات مرتبطة بالزيارة بشكل غير معتاد. ولم يمنح عدد من ممثلي وسائل الإعلام الأجنبية في بكين، بينهم مراسلو وكالة فرانس برس، تصاريح لتغطية الزيارة. وعزا مسؤولون صينيون ذلك إلى الازدحام بسبب مرافقة مجموعة كبيرة من الصحافيين وفد ميركل.
بدوره، انتقد اتحاد الصحافيين في ألمانيا تقييد قدرة الصحافيين على متابعة مجريات الزيارة واصفًا ما حصل بـ”المهزلة الدبلوماسية”.
تساءل الاتحاد في بيان “ما هي الصورة التي كانت في مخيلة المنظمين عن الصحافيين المرافقين (لميركل)؟ هل ظنّوا أن المستشارة الألمانية ستأتي مع أفراد حاشيتها الذين يستمعون بتهذيب ولا يطرحون أي أسئلة ويغطون الحدث بخنوع؟”.
التقت الرئيس شي جينبينغ ومن المقرر أن يتناول الزعيمان العشاء معًا.
من المنتظر أن تلقي المستشارة الألمانية كذلك خطابًا أمام طلاب جامعيين في مدينة ووهان (وسط)
أشار القيادي في الحركة الاحتجاجية في هونغ كونغ جوشوا وونغ وغيره من الناشطين في رسالة مفتوحة نشرتها صحيفة “بيلد” الأربعاء إلى نشأة ميركل في ألمانيا الشرقية في ظل الحكم الشيوعي. وقال في الرسالة “لديك تجربة مباشرة مع أهوال (العيش في ظل) حكومة ديكتاتورية”.
جاء في الرسالة ايضا “نأمل بأن تعبّري عن قلقك بشأن وضعنا الكارثي وبأن تنقلي مطالبنا إلى الحكومة الصينية خلال زيارتك إلى الصين”.
علاقات تجارية
شهدت هونغ كونغ عشرات التظاهرات المؤيدة للديموقراطية التي تخللتها أعمال عنف أحيانا أثارها رفض قانون تم التراجع عنه كان سيسمح بتسليم المطلوبين إلى الأراضي الصينية.
حذّر الناشطون في هونغ هونغ في رسالتهم من أن “على ألمانيا أن تتوخى الحذر قبل التعامل تجاريًا مع الصين، إذ إن الصين لا تمتثل للقانون الدولي ولطالما أخلّت بتعهداتها”.
منحت ألمانيا عدداً من المعارضين الصينيين حق اللجوء، بينهم الفنان المعارض آي وي وي.
في أيار/مايو، منحت حق اللجوء لناشطين اثنين سابقين من هونغ كونغ مؤيدين للاستقلال في خطوة نادرة.
خلال زيارة للصين العام الماضي، التقت ميركل زوجة محام مدافع عن حقوق الإنسان متّهم بتقويض الدولة، في اجتماع نادر للغاية بين معارض وزعيم دولة يزور البلاد.
وزيارة ميركل الحالية هي الـ12 لها إلى الصين بصفتها مستشارة.
اعتبرت وكالة “شينخوا” الرسمية للانباء الجمعة أن زيارة ميركل تأتي “في ظل الحاجة للتعاون المثمر بين أكبر قوتين اقتصاديتين في العالم على وقع الضبابية العالمية”.

ذكرت الوكالة أن الصين ساهمت بأكبر حصة من الواردات إلى ألمانيا في 2018 ببضائع تبلغ قيمتها 106,2 مليارات يورو (117,4 مليار دولار).
هذه الأخبار وعشرات الأخبار الأخري تجدونها على موقع  ألمانيا من برلين
……..المزيد 

الكاتبة 
ياسمين نور
editor.no1@outlook.com

هل لديك عقار أو شقة أو فيلا خالية في أي مكان بالعالم .. سجل من هنا لتعرضه لحجوزات المسافرين باليوم او الاسبوع او الشهر وأحصل على أكبر مقابل مالي .. سجل عقارك هنا .

اضغط هنا للعودة للصفحة الرئيسية

البث المباشر والحي لأسعار العملات في ألمانيا لحظة بلحظة -اضغط هنا - التحديث كل ثانية

You may also like...

error: Content is protected !!