تفاصيل حادثة سائق الحافلة الذي رفض ركوب حامل منقبة ..وهذا رأي القانون الألماني !

برلين –  صوت ألمانيا/كتب خالد عبد الكريم/ما هو رأي القانون الألماني مع بدأ التحقيقات في شركة الحافلات والبلدية، بسبب رفض سائق حافلة عامة ركوب سيدة منقبة. حيث ينتظر انتهاء التحقيقات لمعرفة ما إذا سيدفع السائق غرامة باهظة أم لا..فالحادثة تطايرت شرارتها عندما لم يسمح سائق حافلة عمومية بمدينة لير في ألمانيا لسيدة منقبة بركوب الحافلة، ..وحسب القانون الالماني فإنه يواجه الآن احتمال تغريمه مبلغاً مالياً كبيراً.
وقالت متحدثة باسم الشرطة في مدينة لير بولاية سكسونيا السفلى الألمانية إن سائق الحافلة ربما يضطر لدفع غرامة مالية جراء رفضه أكثر من مرة السماح لمنقبة بركوب الحافلة، مشيرة إلى أن الشركة المشغلة للحافلة ستتخذ إجراءات إدارية ضد السائق بسبب ذلك.

وكان السائق قد رفض صعود السيدة الحامل، التي كانت تلبس رداءاً طويلاً ونقاباً، إلى الحافلة التي يقودها. وقال إدوارد دينكيلا، المتحدث باسم بلدية المدينة، إن هناك استجواباً للسائق وشركة الحافلات بشأن الواقعة المتكررة، وإن الغرامة المالية يمكن أن تصل إلى عشرة آلاف يورو كحد أقصى وفقاً لدرجة المخالفة الإدارية.

وحسب الشرطة، فقد قام زوج السيدة المنقبة بتقديم بلاغ رسمي ضد السائق، فيما أقرت شركة الحافلات، التي تعمل تحت مظلة بلدية المدينة، في بيان لها بالتصرف الخاطئ للسائق. وأوضح المدير التنفيذي للشركة، تيمو بوبِنجا، أن تصرف السائق كان جهلاً منه “ولكن مثل هذا الشيء ما كان له أن يحدث ولا يجوز له أن يتكرر”……المزيد

You may also like...